رسالة قديمة إلى أنطون شمّاس

أثناء زيارتي ديربورن، في الأسبوع الفائت، أكرمَني أنطون شمّاس بلقاءٍ أنيسٍ أتبعَهُ بإرسالِ صورةٍ للرسالةِ المرفقةِ التي كنت قد بعثتُ بها إليه سنة ١٩٩٣. وكان قد ذكرَ هذه الرسالةَ في محاضرةٍ ألقاها في بيروت، بعد ذلك بسنواتٍ، وضمّنها مقاطعَ طويلةً منها. فضلاً عن ذلكَ، كان أنطون يطْلِعُ تلاميذه في جامعةِ ميشيغان في إنّ آربُر على هذه الرسالةِ ويقْرِئهُم معها كتابي الصغير “بنت جبيل-ميشيغان” الذي كانَ سبَباً لإرسالِها في حينِه. ومعَ عودةِ الرسالةِ إلى مرسِلِها، رغِبَ إليَّ المرسَلُ إليهِ مشكوراً أنْ أنشُرَها بتمامِ نَصّها. وهو ما أفعلهُ هَهُنا.

(صورة الرسالة في المنشورة التالية).

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s